مجلة شهرية اجتماعية خدمية اعلانية مستقلة

مصمم سوري مغترب يتميز بتصاميم فنية يعبر من خلالها عن مواقفه إزاء ما يجري في سوريا

و

وجدي صالح، شاب سوري مقيم في تركيا يعمل مصمم غرافيك، لكنه يمتلك إلى جانب احترافه التصميم جانباً فنياً في تصاميمه، والتي خصص قسماً منها ليعبر عن مواقفه الإنسانية وآرائه السياسية تجاه ما يجري في سو
يقول وجدي في حديث لشبكة غربتنا : "ما حدث في سوريا جعلني فناناً يعمل على عولمة القضية السورية ويوثق الانتهاكات والمجازر بحق أبناء سوريا من خلال أعمال فنية ناطقة تحاول التأثير في الرأي العام العالمي تجاه ما يجري في بلادي"

أعمال وجدي صالح الفنية نالت استحسان العديد من المواقع ووكالات الأنباء العالمية والمحلية ويضيف" فخور بعرض أعمالي في المواقع والوكالات الإخبارية التالية :
CNN, Buzzfeed, abduzeedo.com, creativememory.org, syriauntold
كما إني فخور بمشاركتي في معرض Meet the Syrians الذي أقيم في العاصمة الهولندية أمستردام 2017" ، لافتاً إلى أنه يعمل حالياً على التجهيز لمعرض خاص في نهاية العام الجاري.

ويتحدث وجدي عن عمله المهني فيقول "عملت في سوريا مع أكبر وأهم الوكالات الإعلانية كأصغر مصمم غرافيك محترف من ناحية الفئة العمرية ومن ثم أنشأت مشروعي الخاص"Inspiria Studio" والذي حقق نجاحاً متسارعاً وتميز في تصوير المنتجات التجارية وبناء الهويات البصرية"
وبعد انتقاله إلى تركيا قال وجدي "في تركيا كانت بدايتي الثانية والأصعب كمستثمر أجنبي فيها ولكن امتلاكي لفريق عمل مميز دفع مشروع Inspiria ليكون رقم واحد في مجالها بعد تعب وعناء شديدين" على حد قوله .
وحول طموحاته المهنية يذكر وجدي أنه يرغب في المساهمة برفع المستوى الفني الإعلاني للمؤسسات السورية وتقليص الفرق بينها وبين المؤسسات التركية، كما يأمل من رجال الأعمال السوريين أن يجروا التقييم الصحيح للتصاميم والتفريق بين المصمم المحترف وغيره ممن ليس لديهم الخبرة الكافية.
ويقول أيضاً "أطمح في إثبات جدارة الجالية السورية والشبان السوريين في تركيا أمام نظرائهم الأتراك ومنافستهم رغم المصاعب التي تواجههم كاللغة مثلاً"

العدد التاسع قصة نجاح

عن الكاتب